البيانات
الصحفية

دبي للثقافة تكلف لجنة لمشاهدة العروض المسرحية المشاركة في مهرجان دبي لمسرح الشباب

 02/10/2018

  • دبي للثقافة تكلف لجنة لمشاهدة العروض المسرحية المشاركة في مهرجان دبي لمسرح الشباب
  • دبي للثقافة تكلف لجنة لمشاهدة العروض المسرحية المشاركة في مهرجان دبي لمسرح الشباب

دبي للثقافة تكلف لجنة لمشاهدة العروض المسرحية المشاركة في مهرجان دبي لمسرح الشباب

اللجنة تنعقد لأربعة أيام لتقديم التوجيه والإرشاد للفرق المشاركة وحفزهم على الالتزام بالمعايير المحددة

 

[دبي الإمارات العربية المتحدة، 02 أكتوبر 2018] أعلنت هيئة الثقافة والفنون في دبي (دبي للثقافة)، الهيئة المعنية بشؤون الثقافة والفنون والتراث والآداب في الإمارة، عن تشكيل لجنة لمشاهدة العروض المقدمة من الفرق المسرحية المشاركة في دورة العام الحالي من مهرجان دبي لمسرح الشباب الذي سيقام خلال الفترة من 6 إلى 17 أكتوبر المقبل. وقامت اللجنة بتقييم تلك الأعمال وتوجيه الفرق لضمان ملاءمة المضمون، من حيث عناصر العرض المسرحي.

 

وتتكون اللجنة من ثلاثة أعضاء من الهيئة، وهم: السيد خليل عبد الواحد، مدير إدارة الفنون التشكيلية، والسيدة فاطمة الجلاف، مدير قسم المسرح ورئيس مهرجان دبي لمسرح الشباب، والسيدة أروى حنيف، أخصائي متاحف، حيث ستعتمد على مجموعة من المعايير المحددة مسبقًا، الأمر الذي سيكسب المهرجان طابعًا احترافيًا يقوم على المصداقية والنزاهة. وستسهم التوجيهات المقدمة من أعضاء اللجنة في حفز المشاركين على اتباع المسارات الصحيحة، والالتزام بالسياقات المحددة، ورفع مستوى المنافسة بين الفرق.

 

وكانت اللجنة التنظيمية للمهرجان قد حددت 15 معيارًا لاختيار العروض المشاركة، ومنها أن يكون الشكل العام للنص المسرحي متجانسًا ومترابطًا، وأن تكون فكرة العرض واضحة ومفهومة، وتجسد القضية الشبابية الأساسية وتمتاز بالأصالة والإبداع، وأن تتناسب الفكرة أو القضية مع عادات وتقاليد الإمارات، والابتعاد عن القضايا التي تثير الشكوك المباشرة وغير المباشر، مثل القضايا السياسية والدينية وغيرها.

 

 

وقالت فاطمة الجلاف رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان، عضو لجنة المشاهدة: "نتوقع أن نشهد إقبالاً عاليًا على دورة هذا العام من المهرجان، وسنحرص من جانبنا على توفير بيئة تنافسية إيجابية تلهم الجميع على تقديم أفضل مساهماتهم، على نحو يعزز فنون الأداء المسرحي في الإمارات والمنطقة".

 

من جهته، قال خليل عبد الواحد، عضو لجنة المشاهدة: "نفخر في دبي للثقافة بتنظيم مثل هذا الحدث الكبير للأخذ بأيدي مواهبنا الشابة إلى مستوى الاحتراف في عالم المسرح. ومن المؤكد أن هذه اللجنة وغيرها من لجان التقييم والمتابعة ستبذل كل جهد ممكن لتشجيع مواهبنا الشابة على مواصلة تطوير قدراتهم، للتأسيس لقطاع مسرحي قوي، يرفد القطاع الثقافي في الإمارات والمنطقة عمومًا".

 

وعقبت أروى حنيف على طبيعة عمل لجنة المشاهدة بالقول: "ستكون مهمتنا في لجنة المشاهدة مركزة على تقديم التوجيهات والإرشادات للمواهب الشابة في كافة الفرق المشاركة، من أجل الارتقاء بمستوى العروض المسرحية، وتحفيزهم على الابتكار والإبداع في مختلف عناصر العمل المسرحي. وسيؤدي ذلك إلى رفع مستوى المنافسة عند انطلاق تلك العروض على خشبة المسرح أمام الجمهور من زوار المهرجان".

 

وتنصح دبي للثقافة الفرق المشاركة بأن تكون الفكرة سهلة الوصول للجمهور ولجنة التحكيم، وقربها من أجواء الشباب، وتسهّل مهمة المخرج والممثلين في العمل، بحيث يكون عنصراً مكملاً للقضية المطروحة، مع الحرص على الجودة في الانسجام الجماعي للعرض الحواري بين الممثلين، وتوظيف الإبداع والابتكار في اخراج العرض المسرحي، على أن يتم تقديم رؤية إخراجية متماسكة، بحيث يكون هناك ارتباط مباشر بين محتوى النص الأدبي والشكل البصري للعرض. وهناك معايير أخرى تتعلق بالإضاءة والمؤثرات الصوتية والماكياج والديكور، وضرورة ادخال وجوه جديدة بنسبة 30% إلى 50% من المواهب الشابة في العمل المسرحي.

 

يذكر أن دبي للثقافة تلتزم بإثراء المشهد الثقافي لإمارة دبي انطلاقًا من تراث دولة الإمارات العربية المتحدة، وتعمل على مد جسور الحوار البنّاء بين مختلف الحضارات والثقافات، والمساهمة في المبادرات الاجتماعية والخيرية لما فيه الخير والفائدة للمواطنين والمقيمين في دبي على حدٍ سواء.

 

للمزيد من المعلومات حول مبادرات ومشاريع الهيئة يمكن زيارة الموقع :www.dubaiculture.gov.ae

أو متابعة صفحتنا على الفيسبوك  www.facebook.com/DubaiCultureArtsAuthority

وتويتر@dubaiculture

ويوتيوب www.youtube.com/user/DubaiCulture

وإنستغرام @dubaiculture.