البيانات
الصحفية

دبي للثقافة تطلق مبادرة "فوالتكم علينا"

 04/09/2017

  • دبي للثقافة تطلق مبادرة "فوالتكم علينا"

دبي للثقافة تطلق مبادرة "فوالتكم علينا"

الهيئة تتعاون مع مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر لرسم الابتسامة على وجه 100 أسرة بمناسبة عيد الأضحى المبارك -

 

[دبي الإمارات العربية المتحدة، 04 سبتمبر 2017] - قامت هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة المعنية بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة، بإطلاق مبادرة "فوالتكم علينا" من خلال فريق عيال زايد للمسؤولية المجتمعية في الهيئة.

وبموجب هذه المبادرة تقوم "دبي للثقافة" بتقديم المساهمات المادية لفوالة العيد بمناسبة عيد الأضحى المبارك، وتم ذلك من خلال استقبال واستضافة الأسر معدومة الدخل، بالتعاون مع مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر لتقديم فوالة العيد، وتوفير هدايا عينية تتلائم مع الحدث حيث شملت المساهات ما يقارب 100 أسرة.

وتعليقاً على هذه المبادرة، صرح سعيد محمد النابوده، المدير العام بالإنابة لهيئة دبي للثقافة والفنون: "تأتي مبادراتنا المجتمعية في دبي للثقافة تأكيدا على مبدأ الترابط والتراحم المجتمعي وتماشياً مع وجيهات القيادة الرشيدة لتحقيق أهداف عام الخير. وحرصا على تحقيق الأدوار التكاملية بين المؤسسات الحكومية وجاء العمل في تنفيذ مبادرة " فوالتكم علينا "

بالتعاون مع مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر لإدخال السرور الفرحة على الأسر المتعففة واحتواءهم بالوسائل التي تخفف عنهم أعباء ظروفهم، وتكللت الجهود من خلال هذه المبادرة برسم الابتسامة على وجوه أفراد الاسر المتعففة، والذي لايسما يهدف لضمن تحقيق انسجامهم وتناغمهم في المجتمع الاماراتي الرصين وهذا الامر لا يعد بالغريب على المجتمع الاماراتي الذي تملي عليه عاداته وتقاليدية وقيمه منذ قديم الزمان الحرص على تحقيق التلاحم والتكافل الاجتماعي في كافة المناسبات الاجتماعية والدينية".

وبدورها صرحت خولة الياسي رئيس فريق عيال زايد للمسؤولية المجتمعية بهيئة دبي للثقافة الفنون: "تجسد مبادرات دبي للثقافةمنطلقات مبادرة عام الخير 2017 في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تمثل ترجمة فعلية لثقافة الخير والعطاء التي قامت عليها رؤية الدولة، المستندة إلى هويتها العربية والإسلامية، وإلى النهج الذي أرساه مؤسس الدولة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان. ونحن نسعى في فريق "عيال زايد للمسؤولية الإجتماعية" لأن نواصل جهودنا في هذا الشأن بشكل ممنهج وصولاً إلى تعزيز القيم التشاركية الاجتماعية لدى جميع شرائح المجتمع".

ومشاركة لمساعي الهيئة، قدم يوسف قمبر العلي تبرعًا سخيًا قدره 30 ألف درهم. وقال معلقًا على ذلك: "إن حب الخير كلمة سمعناها ورأيناها وعايشناها في زايد الخير، ونتشرف اليوم بالسير على خطاه وإكمال مسيرته؛ فالخير والعطاء من أهم القيم التي نركز عليها في سلوكنا، والتي تؤدي إلى التكافل والتآزر في المجتمع، كما ينعكس تأثيره الإيجابي على حياة الأسرة والفرد" .

وأضاف العلي: "إنه لمن دواعي سرورنا التعاون مع هيئة دبي للثقافة والفنون، والمساهمة في دعم هذه المبادرة المجتمعية الخيرية، وذلك من خلال المساهمة في توزيع "فواله العيد" على الأسر المحتاجة لإدخال البهجة إلى قلوب الصغار والكبار، وغرس السعادة والفرحة في نفوسهم، لنرتقي بثقافة التكافل المجتمعي، والسعي إلى رفعة وإعلاء شأن الشرائح المحتاجة.

يذكر أن دبي للثقافة تلتزم بإثراء المشهد الثقافي في الإمارة انطلاقًا من تراثها العربي، كما تعمل على مد جسور الحوار البنّاء بين مختلف الحضارات والثقافات، والمساهمة في المبادرات الاجتماعية والخيرية البنّاءة لما فيه الخير والفائدة للمواطنين والمقيمين في دبي على حدٍ سواء.

للمزيد من المعلومات حول مبادرات ومشاريع الهيئة يمكن زيارة الموقع www.dubaiculture.gov.ae 

أو متابعة صفحتنا على الفيسبوك  www.facebook.com/DubaiCultureArtsAuthority

وتويتر @DubaiCulture

ويوتيوب www.youtube.com/user/DubaiCulture

وإنستغرام @dubaiculture.

ولينكدإن: https://www.linkedin.com/company-beta/6043316/