البيانات
الصحفية

معالي عبد الرحمن العويس يفتتح الدورة الخامسة من "معرض سكة الفني"

 15/03/2015

  • معالي عبد الرحمن العويس يفتتح الدورة الخامسة من "معرض سكة الفني"
افتتح معالي عبد الرحمن العويس، وزير الصحة ورئيس مجلس إدارة "هيئة دبي للثقافة والفنون"، فعاليات الدورة الخامسة من "معرض سكة الفني" الذي تنظمه "هيئة دبي للثقافة والفنون" في حي الفهيدي التاريخي ببر دبي ويتضمن برنامجاً متكاملاً من الإبداعات الفنية التي تم تكليف المشاركين بتنفيذها. 

ويستضيف المعرض، الذي يستمر حتى 24 مارس، 50 فناناً إماراتياً ومقيماً بالإضافة إلى 3 مجموعات متنوعة ومبادرتين فنيتين؛ وهو يسهم في إثراء الذائقة الفنية للجمهور عبر سلسلة من البرامج التي تقام في مناطق متنوعة من المدينة وتشمل مشاريع الفنون البصرية، والموسيقى، والعروض الحية، وفنون الفيديو، وورش العمل، وغيرها الكثير. ويفتح المعرض أبوابه مجاناً أمام الجمهور. 

ورافق معالي عبد الرحمن العويس في جولته ضمن المعرض كل من سعادة عبدالغفار حسين، المؤلف الإماراتي المعروف ورئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات لحقوق الإنسان؛ سعادة سعيد النابودة، المدير العام بالإنابة في "دبي للثقافة"؛ د. صلاح القاسم، مستشار "دبي للثقافة"؛ سعادة ضرار بالهول، مدير عام مؤسسة "وطني الإمارات"؛ سعادة بلال البدور، رئيس مجلس إدارة جمعية حماية اللغة العربية ،سعادة المهندس رشاد بوخش وسعادة الدكتورة منى البحر، عضوا المجلس الوطني الاتحادي؛ سعادة أحمد السركال، رئيس مجلس إدارة "مجموعة السركال". ويشكل المعرض الانطلاقة الرسمية لموسم دبي الفني الثاني، المبادرة الشاملة التي أطلقتها "دبي للثقافة" والتي تشمل أيضاً "آرت دبي" و"أيام التصميم- دبي" وغيرها العديد من الفعاليات. 

وخلال دورة العام الحالي من "معرض سكة الفني"، سيكون جمال لقمان القيّم على المعرض؛ وهو فنان إماراتي متخصص في الوسائل الإعلامية المتنوعة، ويحظى بخبرة واسعة تمتد لأكثر من 20 عاماً. وسيتضمن معرض "سكة" الفني لهذا العام مجموعات فنية لكل من "بيت التصميم"، و"سارة العقـروبي ونور جراح"، و"فرح الأمين وندى وليد"، وهي مجموعات تستكشف أساليب تعبيرية متنوعة ضمن مجالات التصميم والتركيبات الفنية. كما يشهد الحدث مبادرتين رائدتين هما ’التفاعل بين المناطق‘ من جامعة زايد، و’ذا أنيميشن تشامبر‘ التي تحتفي بقصص الفلكلور العربي العريقة.



ويضم معرض "سكة" الفني أيضاً باقة متنوعة من الأنشطة الاجتماعية التي تشمل ورش العمل، وعروض الخط العربي، والأمسيات الشعرية، والنقاشات المتخصصة بفن الرسوم المتحركة، وورش العمل السينمائية والنحت، وورش عمل الدراما، وتلوين التركيبات الفنية وغيرها الكثير؛ علاوةً على معرض الاستديو المفتوح الخاص بأعمال الفنانين المشاركين في برنامج "الفنان المقيم" في دبي، والذي يُعنى بالفن المعاصر ولاسيما الفنون البصرية.

يستقي معرض "سكة" اسمه من الممرات والأزقة التي تربط بين البيوت التاريخية في دبي، بما يرمز إلى تطلعات الفنانين الشباب الذين يبذلون كل ما بوسعهم للمضي قدماً وتحقيق التطور في حياتهم المهنية ومسيرتهم الإبداعية من خلال مشاركتهم في هذا الحدث الرائد. يذكر أن جميع فعاليات المعرض مفتوحة مجاناً أمام الجمهور.