البيانات
الصحفية

سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم تفتتح فعاليات يوم السيدات في معرض داون تاون ديزاين

 29/10/2014

  • سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم تفتتح فعاليات يوم السيدات في معرض داون تاون ديزاين

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 29 أكتوبر 2014: افتتحت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس "هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)"، اليوم رسمياً فعاليات "يوم السيدات" ضمن معرض "داون تاون ديزاين"، معرض التصميم الأصلي المعاصر الذي يقام تحت الرعاية الكريمة لسموها. 

ويعتبر "داون تاون ديزاين" من الفعاليات العالمية البارزة التي تسلط الضوء على أحدث التوجهات في قطاع التصميم. ويتضمن الحدث الذي يستمر على مدى ثلاثة أيام سلسلة من الجلسات النقاشية وورش العمل الموجهة للمعنيين بقطاع التصميم بما في ذلك المهندسين المعماريين والفنانين وجامعو الأعمال الفنية والعارضين والمصممين من مختلف أرجاء المنطقة.

بهذه المناسبة قالت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم: "يمثّل التصميم عنصراً جوهرياً ضمن الحراك الإبداعي لأية مدينة، وتبرز من هذا المنطلق أهمية معرض ’داون تاون ديزاين‘ في تسليط الضوء على الدور الثقافي الريادي الذي تلعبه مدينة دبي كوجهة لتلاقي الحضارات وملتقى لتبادل الأفكار والرؤى بين المعنيين بقطاع الفنون والتصميم من كافة أنحاء العالم. ويبقى جلُّ تركيزنا موجهاً نحو التأسيس لبيئة نموذجية تثري روح الإبداع والابتكار ضمن كافة مجالات الحياة الثقافية. ولا شك بأن مستقبل قطاع التصميم مرتكز على تكامل إبداعات المواهب الشابة مع الخبراء المخضرمين، مما يزيد من أهمية منحهم منصات متكاملة للتعبير عن مكنوناتهم الإبداعية وإطلاعهم على أحدث التوجهات العالمية في هذا المجال". 

وأضافت سموها: "يمثل عقد فعاليات ’دوان تاون ديزاين‘ في دبي رافداً لأهداف ’دبي للثقافة‘ الرامية إلى إيجاد منطلقات إبداعية مبتكرة تشكل بيئة حاضنة ومشجعة للمواهب المتميزة. ونأمل أن تكون الأعمال التي تعرض في الحدث، إضافةً إلى الجلسات النقاشية والبرامج وورش العمل التي يستضيفها، عنصر إلهام حقيقي لمجتمعنا الفني. وبفضل ما يتيحه المعرض من إمكانية التواصل والتفاعل الثقافي والحضاري البنّاء ولكونه منطلقاً لتبادل الأفكار الخلّاقة، فإننا على ثقة بأنه سيساهم بدور حيوي في ترسيخ الموقع الريادي لمدينة دبي على خارطة قطاع التصميم العالمي". 

ويتجلى في الدعم الذي تقدمه سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم لهذا المعرض عمق اهتمام سموها والتزامها بمواصلة السعي الجاد نحو الارتقاء بدبي إلى مركز حيوي للثقافة والفنون والتصميم، من خلال منح دعم الفعاليات العالمية التي تقدم فرصاً هامة لتعزيز التواصل والتعاون ضمن المجتمع الفني في المنطقة.  

ويعدُّ "داون تاون ديزاين" منصة رائدة لأبرز العلامات التجارية لاستعراض أحدث تصاميمها وتقنياتها المبتكرة واللقاء مع الخبراء والمعنيين والمهتمين بهذا المجال لتبادل الرؤى والأفكار الخلاقة حول سبل تطوير القطاع. ويحتفي المعرض بالمواهب الواعدة وقيم الجودة والتميز في العمل مع التركيز بصورة رئيسية على أهمية مفاهيم الأصالة في إبداع التصاميم. 

وتقام فعاليات المعرض في "وسط مدينة دبي" ويقدم مجموعة استثنائية من التصاميم الأصلية ويستضيف جلسات تفاعلية وورش عمل تستمر لغاية 31 أكتوبر الجاري. ويمكن للزوار التعرف خلال الحدث على أحدث المنتجات ومفاهيم وتوجهات قطاع التصميم التي تعرض للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط