البيانات
الصحفية

"دبي للثقافة" تدعو الطلبة للمشاركة في مخيم الشتاء

 19/12/2018

  • "دبي للثقافة" تدعو الطلبة للمشاركة في مخيم الشتاء
  • "دبي للثقافة" تدعو الطلبة للمشاركة في مخيم الشتاء
  • "دبي للثقافة" تدعو الطلبة للمشاركة في مخيم الشتاء

"دبي للثقافة" تدعو الطلبة للمشاركة في مخيم الشتاء

الفعالية تقام في مكتبتي الطوار والمنخول لمدة 12 يومًا للاستفادة من الإجازة المدرسية

[دبي الإمارات العربية المتحدة، 19 ديسمبر 2018] أعلنت إدارة المكتبات العامة في هيئة الثقافة والفنون في دبي (دبي للثقافة)، الهيئة المعنية بشؤون الثقافة والفنون والتراث والآداب في الإمارة، عن أن مخيمها الشتوي لهذا العام الذي سينطلق يوم 15 ديسمبر الجاري. وسيتم تنظيم هذا المخيم حتى السابع والعشرين من الشهر ذاته في مكتبتي الطوار والمنخول، في الفترة المسائية من الساعة 3:30 بعد الظهر و حتى 7 مساءً.

وسيكون البرنامج موجهًا للأطفال من سن السادسة وحتى الثانية عشرة، وسيشتمل على دورات تدريبية متخصصة ومبتكرة، تركز على التطور التكنولوجي، فضلاً عن مواكبتها للتوجهات الحديثة للذكاء الاصطناعي واستشراف المستقبل والابداع والابتكار.

وقالت الدكتورة حصة بن مسعود، مدير إدارة المكتبات العامة في دبي للثقافة: "يسرنا الإعلان عن نسخة مخيم الشتاء لهذا العام بالتزامن مع إجازة الفصل الدراسي الأول. إننا إذ نسعى إلى توفير أجواء مليئة بالمتعة والفائدة لأطفالنا، حيث تساعدنا هذه الأنشطة على استقطاب المواهب الأدبية والفنية اللامعة ومن ثم استكشافها، لمساعدتها على التطور المستمر، حيث نسهم في صقل مهاراتهم، من خلال الاستغلال الأمثل لإجازتهم المدرسية، والانخراط في طيف متنوع من الفعاليات في أجواء آمنة ومناسبة لهذه الفئة العمرية".

وإضافة إلى ذلك، سيقوم المشرفون على مخيم الشتاء بإعداد ورش عمل فنية وعلمية متنوعة، إلى جانب الورش والأنشطة القرائية المختلفة وسرد القصص. وفضلاً عن دور هذه الأنشطة المتنوعة في حفز الأطفال على تبني القراءة كعادة مستمرة في حياتهم اليومية، ستسهم أيضًا في تطوير مهارات البحث العلمي والخطابة والكتابة، وربط القراءة بالمكتبات لحث الجيل على زيارتها والانتساب إلى عضويتها، ليتمكنوا من متابعة الأنشطة المختلفة التي تقام طوال العام.

واختتمت الدكتورة حصة بن مسعود حديثها بالقول: "تطلق مكتبات دبي العامة الكثير من البرامج، ومن أبرزها المخيم الصيفي، إضافة إلى فعاليات كثيرة تقام طوال أشهر السنة، وتسعى في غالبياتها إلى تحقيق أهداف فكرية، وتنظيم أنشطة تساعد في الكشف عن ذوي المواهب. إننا في دبي للثقافة نفخر بالدور المجتمعي الذي تقوم به مكتباتنا، بعد أن أصبحت بحق وجهات معرفية وتعليمية وترفيهية، الأمر الذي يساعد على تعزيز العلاقة بين المكتبة والطالب، وإكمال الدور الذي تقوم به المدرسة، من خلال التواصل الفاعل والبنّاء مع أولياء الأمور، للارتقاء بقدرات أطفالهم".

يذكر أن شبكة فروع "مكتبات دبي العامة" تتضمن ثماني مكتبات للكبار وسبعة للأطفال، إضافة إلى قاعات متعددة الأغراض وقاعات دراسية. وتتصل فروع المكتبة ببعضها البعض بأنظمة الكمبيوتر التي تربطها بمكتبات حديثة أخرى ما يتيح للأعضاء فرصة الاطلاع على مجموعة كبيرة من الكتب التي تغطي طيفاً واسعاً من المواضيع، باللغتين العربية والإنجليزية.

للمزيد من المعلومات حول مبادرات ومشاريع الهيئة يمكن زيارة الموقع:www.dubaiculture.gov.ae

أو متابعة صفحتنا على الفيسبوك  www.facebook.com/DubaiCultureArtsAuthority

وتويتر@dubaiculture

ويوتيوبwww.youtube.com/user/DubaiCulture

وإنستغرام @dubaiculture.