البيانات
الصحفية

الهيئة تفتح باب التسجيل للتطوع في الحدث العالمي الأبرز

06/10/2019

  • DC-logo

الهيئة تفتح باب التسجيل للتطوع في الحدث العالمي الأبرز

موظفو "دبي للثقافة" الواجهة الحضارية لـ "إكسبو 2020"

 

دبي الإمارات العربية المتحدة: 6 أكتوبر 2019: أعلنت هيئة الثقافة والفنون في دبي عن فتح باب التسجيل لموظفيها للانضمام لبرنامج التطوع الخاص بإكسبو 2020، ليكونوا جزءاً من هذا الحدث الاستثنائي العالمي، وواجهة أساسية تمثل دولة الإمارات العربية المتحدة بكل ما تمتلكه من قيَم أصيلة، وفِكر حضاري غير مسبوق، ليشاركوا في إدارة فعاليات هذا المعرض المتميز من خلال عدة مهام سيتم إعدادهم وتدريبهم للقيام بها، وتأهيلهم لأداء أدوار محورية في إدارة العديد من الأنشطة والجلسات والحوارات التي يتضمنها الحدث الفريد في قائمة برامجه وفعالياته.

 

وزار وفد من "إكسبو 2020" خلال الأسبوع الماضي هيئة الثقافة والفنون في دبي، لشرح متطلبات المشاركة كمتطوعين في هذا المعرض الدولي، والرد على استفسارات الموظفين ومساعدتهم على إنهاء إجراءات التسجيل ليحظوا بفرصة التطوع المتميزة في هذا الحدث الفريد.

 

وتحرص "دبي للثقافة" على تأكيد حضورها ومساهمتها في الأحداث والتظاهرات البارزة التي تعزز مكانة الإمارات على خريطة الصدارة العالمية في مختلف المجالات، وتسعى جاهدةً لنشر السعادة والقيم الإيجابية بدعم روح المشاركة والتعاون والعطاء، إضافةً إلى جهودها الدؤوبة في مجال الارتقاء بفريق عملها وموظفيها وتعزيز مفهوم التطوع في نفوسهم كقيمة إنسانية وحضارية، وترسيخ حسّ المسؤولية بينهم.

 

ويعكس تسجيل موظفي "دبي للثقافة" في برنامج متطوعي "إكسبو "2020 " وعي الهيئة بمدى أهمية تعاون الجهات الحكومية ودوره في إنجاح المشروع الوطني الأبرز "إكسبو 2020"، وتطوير التجربة الإماراتية الحضارية القائمة على تبادل المعرفة والخبرات بين المؤسسات الحكومية وتسخيرها في الارتقاء بمبادرات ومشاريع الدولة الرائدة، وتطويعها في خدمة أهداف الإمارات وخططها الطموحة التي تستشرف المستقبل.

 

وسيشارك المتطوّعون في كتابة قصة نجاح غير مسبوقة لحدثٍ سيشكل علامة فارقة في مسيرة الإمارات والمنطقة، وسيقدمون من خلال مشاركتهم نموذجاً إيجابياً يرسخ صورة الدولة كبلد مضياف يحتضن العالم، ويمتاز بكرم الضيافة العربية كقيمة مجتمعية وإنسانية وحضارية.

 

وتلتزم "دبي للثقافة" بإثراء المشهد الثقافي لإمارة دبي انطلاقًا من تراث دولة الإمارات العربية المتحدة، وتعمل على مد جسور الحوار البنّاء بين مختلف الحضارات والثقافات، لتعزيز مكانة دبي كمدينة عالمية خلاقة ومستدامة للثقافة والتراث والفنون والآداب، وتمكين هذه القطاعات وتطوير المشاريع والمبادرات الإبداعية والمبتكرة محلياً وإقليمياً وعالمياً.