البيانات
الصحفية

دبي للثقافة تدعم "عام الخير 2017" بمبادرة ثقافية

 08/03/2017

  • دبي للثقافة تدعم "عام الخير 2017" بمبادرة ثقافية
  • دبي للثقافة تدعم "عام الخير 2017" بمبادرة ثقافية

دبي للثقافة تدعم "عام الخير 2017" بمبادرة ثقافية

الهيئة توزع مجموعة من الكتب على 200 طفل بالتعاون مع شؤون القُصّر وقرية العائلة

 

[دبي الإمارات العربية المتحدة، مارس 2017] أعلنت هيئة دبي للثقافة والفنون "دبي للثقافة"، الهيئة المعنيئة بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة، عن الاحتفاء بمبادرة "عام الخير 2017"، بفعالية ثقافية الطابع، تمثلت بتوزيع الكتب على الأيتام. بالتعاون مع شؤون القصّر وقرية العائلة وعدد من دور النشر، قامت الهيئة عبر مكتبة دبي العامة التابعة لها بتوزيع حزم من الهدايا عبارة عن مجموعة من الكتب للأطفال.

وتعكس هذه الخطوة الحرص الذي تبديه "دبي للثقافة" من خلال مكتبة دبي العامة لنشر المعرفة بين مختلف شرائح المجتمع، إضافة إلى ترسيخ مفهوم الخير خلال العام الجاري، انطلاقًا من المحاور الثلاثة التي تقوم عليها استراتيجيتها للمسؤولية المجتمعية، وهي خدمة المجتمع والتطور وإشراك القطاع الخاص.

وقال فهد المعمري، مدير إدارة مكتبة دبي العامة في هيئة دبي للثقافة والفنون: "انطلاقًا من اهتمام الهيئة بمبادرات عام الخير، والتزامها بتثقيف الأيتام بناءً على توجهات الحكومة بالاهتمام بقانون القراءة الوطني الذي يهدف إلى إعداد أجيال تعمل من أجل تفوقنا وتحقيق رؤيتنا المستقبلية لدولتنا".

وبموجب هذه المبادرة، يتم توزيع مجموعات تحوي كتباً متنوع على 200 طفل، كإهداء للأيتام في شؤون القصر وقرية العائلة، إضافة إلى قصص مغلفة كهدايا تم توزيعها على الأطفال اليتامى، حيث حظيت هذه المبادرة بالدعم من مؤسسة هماليل للنشر، ومؤسسة صديقات للنشر، ودار الهدهد، ودار مرايا.

وأضاف المعمري: "تنسجم هذه المبادرة من توجهاتنا في الهيئة، وخاصة تنمية ثقافة القراءة بين شبابنا، والحرص على استدامتها بين مختلف فئات المجتمع، بما يتناغم مع "الاستراتيجية الوطنية للقراءة 20162026، والتي تحظى بدعم قيادتنا الحكيمة وتشجيعها لتكون القراءة أسلوب حياة، ولإثراء محتوى القراءة في المجتمع الإماراتي بحلول العام 2026".

كما يتزامن توقيتها مع الشهر الوطني للقراءة (مارس)، والذي تدعمه الهيئة بفعاليات تستضيفها مكتبة دبي العامة، ومن خلال فعالية صندوق القراءة، وعبر التعاون أيضاً مع جهات مختلفة لإنشاء منصات للكتب الإلكترونية، مثل مؤسسة مطارات دبي. وستُبرز هذه الجهود مجتمعة التزام دبي للثقافة بالتعاون مع الجهات المعنية في سبيل ترجمة توجهات "خطة دبي 2021".

 

لمزيد من المعلومات حول هيئة دبي للثقافة والفنون، يرجى زيارة موقعها الرسمي على الإنترنت: www.dubaiculture.gov.ae فيسبوك: www.facebook.com/DubaiCultureArtsAuthority

تويتر: @DubaiCulture  يوتيوب: www.youtube.com/user/DubaiCulture