البيانات
الصحفية

"دبي للثقافة" و"أوبر".. اتفاقية لإبراز معالم دبي الثقافية والفنية

02/02/2020

"دبي للثقافة" و"أوبر".. اتفاقية لإبراز معالم دبي الثقافية والفنية

 

التعاون في إصدار النسخة الخاصة بمعرض "إكسبو 2020" من دليل "Hidden Cities: Dubai"

توفير منصة رقمية داعمة للدليل تشجيعاً للزوار والمقيمين على اكتشاف كنوز ثقافية جديدة في الإمارة

 

هالة بدري

- تأتي الاتفاقية في إطار جهود الهيئة بوصفها الداعم الرسمي للشؤون الثقافية لمعرض "إكسبو 2020 دبي"

 

 

دبي- الإمارات العربية المتحدة، 2 فبراير 2020: في إطار جهودها لإثراء معارف المقيمين الزوار بالكنوز الثقافية التي تزخر بها مدينة دبي وتعزيز مكانتها كعاصمة ثقافية عالمية ، وقّعت هيئة الثقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة" مذكرة تفاهم مع شركة "أوبر" الشرق الأوسط بهدف إطلاق النسخة الثانية من دليل "Hidden Cities: Dubai، وهي مبادرة تتيح للجمهور التعرف إلى ما تكتنزه دبي من قصص ثقافية غنية عن لسان رواة خاضوا غمار تجاربها الثقافية الكامنة بين أحيائها. وتتيح النسخة الجديدة من الدليل التي خصصت لزوار معرض إكسبو 2020 تجربة ثقافية مميزة تنظمها "دبي للثقافة" بعناية فائقة، مستلهمةً من أعلام الثقافة في الإمارة ومن رواة القصص من الجمهور، وذلك لتشجيع السياح والمقيمين على استكشاف أماكن ربما يمرون بها مرور الكرام دون أن تلفت انتباهم، أو أماكن أخرى لم يسبروا خباياها بعد.

 

وسيتضمن الإصدار الجديد من دليل "Hidden Cities: Dubai" حكايا يرويها أشخاص من مختلف شرائح المجتمع، من رموز الثقافة وذوي الرؤى الملهمة، إلى المحامين والسائقين، يصفون فيها ما يرونه من التطور الحاصل في دبي على المستوى الثقافي كل في مجال اختصاصه، بما يشمل الأزياء والموسيقى والفنون والمأكولات والتراث والأدب والفنون الأدائية.

 

وقالت هالة بدري، مدير عام هيئة الثقافة والفنون في دبي: "تزخر دبي بالمعالم الثقافية والتراثية الأصيلة التي تشكل عوامل جذب مهمة للسائحين والمقيمين فيها على حد سواء، ونراهم يبحثون باستمرار عن وجهات جديدة ومميزة ربما تختبئ في أروقتها وزواياها، لخوض تجربة تفاعلية أصيلة ومعاصرة في آن معاً. وتنسجم هذه المبادرة مع رؤيتنا في "دبي للثقافة" الهادفة إلى تعزيز المشهد الثقافي في دبي وإثراء معارف الجمهور بالإرث الثقافي الغني فيها؛ إذ من شأنها أن تسهم في تسهيل وصول سائحي الإمارة إلى ما تكتنفه هذه المدينة الأصيلة من درر ثقافية تستحق أن تسبر خفاياها وأن يرفع الستار عنها. وفي هذا الإطار، يسعدنا أن نتعاون مع شركة "أوبر الشرق الأوسط" بهدف تسليط الضوء على الثراء الثقافي لدبي وتعريف الجمهور إلى المناطق التاريخية والمعالم الثقافية التي تزخر بها أرجاء الإمارة، مبرزة جمالياتها الآسرة والتجارب الفريدة التي توفرها".

 

وأضافت بدري: "كما تأتي هذه الاتفاقية في إطار جهودنا بوصفنا الداعم الرسمي للشؤون الثقافية لمعرض إكسبو 2020 دبي"، وتعكس في الوقت نفسه تكامل الأدوار وتضافر الجهود في الإمارات العربية المتحدة للارتقاء بالمشهد الثقافي في دبي ودعم الحدث الأروع في العالم الذي سيحتفي بالثقافة والعمل المشترك والابتكار تحت شعار: تواصل العقول وصنع المستقبل، وجعله النسخة الأنجح على الإطلاق من هذا المعرض الدولي".

 

ومن جهته، قال عبد اللطيف واكد، مدير عام شركة "أوبر" لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "نفخر في "أوبر" بنجاحنا في توفير وسائل تنقل مريحة وموثوقة لعملائنا في المئات من المدن حول العالم. ونسعى من خلال هذه المبادرة إلى إطلاع الركاب على جميع المعالم المهمة في مدينة دبي، سواء كانت معروفة لديهم أو لم يزوروها من قبل. ويتيح لنا هذا التعاون مع "دبي للثقافة" منح ركّابنا، من الزوار والمقيمين على حد سواء، وسيلة للتعرف على قصص وروايات تلقي الضوء على الأحياء والمناطق غير المكتشفة في المدينة، مقدمين لهم بذلك تجربة لا تنسى. وإننا نجد في "دبي للثقافة" الشريك الأمثل للتعاون معنا في إصدار النسخة الثانية من هذا الدليل، ونتشوق للبدء في الكشف عن كنوز دبي المخفية".

 

وتتضمن الاتفاقية إعداد مجموعة من المواد الترويجية والعروض التفاعلية التي تتحدث عن المواقع التي يمكن زيارتها واستكشاف روعة المدينة من خلالها. كما تنص أيضاً على توفير نسخ مطبوعة من الدليل تحتوي على قائمة بأماكن الجذب الثقافية في مدينة دبي، والتي يمكن للناس زيارتها عبر الرحلات الموثوقة والمريحة التي توفرها "أوبر"، ما يسهم في جعل هذه المبادرة شاملة ومتكاملة تحيط بمعالم المدينة من جميع أركانها. وستعمل "أوبر الشرق الأوسط" على توفير هذه النسخ المطبوعة للجمهور في سبتمبر 2020 قبل انطلاق معرض "إكسبو 2020 دبي".