البيانات
الصحفية

دبي للثقافة تختتم بنجاح فعاليات "صيفنا ثقافة وفنون 2017" في مكتبة دبي العامة

 21/08/2017

  • دبي للثقافة تختتم بنجاح فعاليات "صيفنا ثقافة وفنون 2017" في مكتبة دبي العامة
  • دبي للثقافة تختتم بنجاح فعاليات "صيفنا ثقافة وفنون 2017" في مكتبة دبي العامة
  • دبي للثقافة تختتم بنجاح فعاليات "صيفنا ثقافة وفنون 2017" في مكتبة دبي العامة

"دبي للثقافة" تختتم بنجاح فعاليات "صيفنا ثقافة وفنون 2017" في مكتبة دبي العامة

 

البرنامج يستقطب 310 مشارك والمكتبة تضيف 138 طفلاً إلى عضويتها

 

[دبي، الإمارات العربية المتحدة، 21 أغسطس 2017] اختتمت هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة المعنية بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة، فعاليات برنامج "صيفنا ثقافة وفنون" التي تم تنظيمها في خمسة فروع تابعة لمكتبة دبي العامة، خلال الفترة من 16 يوليو وحتى 10 أغسطس 2017.


وأقيم البرنامج لهذا العام على فترتين، وشهدت فروع مكتبة الراشدية ومكتبة حتا ومكتبة المنخول تقديم الأنشطة في الفترة من 16 وحتى 27 من يوليو، بينما نظمت الأنشطة لمدة أسبوعين من 29 يوليو إلى 10 أغسطس في فرعي مكتبة الطوار ومكتبة أم سقيم. وأقيمت جميع الأنشطة في مختلف الفروع خلال الفترة المسائية من الرابعة والنصف عصرًا وحتى السابعة والنصف مساءً.

 

وقالت الدكتورة حصة بن مسعود، مدير إدارة مكتبة دبي العامة في هيئة دبي للثقافة والفنون: "كان الهدف من هذا البرنامج تطوير مهارات الطلاب، وإتاحة المجال لهم للاستفادة من إجازتهم السنوية، وقضاء أوقات مليئة بالفائدة والمتعة، خاصة مع توفير طيف متنوع من الفعاليات. لقد سعدنا بالإقبال العالي من قبل الفئات المستهدفة، والثناء الذي حصلنا عليه من ذويهم".

 

وأضافت بن مسعود "إلى جانب إقبال 138 طفلاً على التسجيل في عضوية المكتبة، تمكنت دورة هذا العام من استقطاب 310 مشارك في البرنامج الذي كان غنيًا بالأنشطة المتنوعة المناسبة لاهتمامات الأطفال من مختلف شرائحهم العمرية. واستقطبت الأنشطة التي تشجع على القراءة اهتمامً واضحًا من الأطفال، حيث تمت كتابة قصص وسردت على مسامع الأطفال المشاركين في هذا النشاط."

 

 

وأتيحت الفرصة للمشاركين تنمية مهاراتهم النحوية من خلال توفير تدريبات متخصصة في هذا المجال. وفي جلسة العصف الذهني، طلب المنظمون من الأطفال التعبير عن آرائهم حول أفضل السبل التي يمكن توفيرها للأطفال لتنمية مهاراتهم القرائية والكتابية. وعلى صعيد متصل، تم تصميم مجسم كتاب بالأبعاد الثلاثية، وكتابة قصة متحركة فيه، وتشجيع الطلاب على القراءة كوسيلة لتعزيز مهاراتهم بما يكسبهم عادات حميدة، بما يدعم المسيرة الأكاديمية للطفل منذ سنوات الدراسة الأولى.

 

وكان من أهم البرامج الأخرى التي نالت رضا الأطفال، ووفرت لهم أجواءً ممتعة طوال مدة البرنامج: سحر التفاعلات الكيميائية، والابتكار والبحث العلمي، وبرنامج الدائرة الكهربائية، ومهارات تحويل الورق إلى أشكال ثلاثية الأبعاد. وكان هناك مجال لعشاق الشطرنج لممارسة هذه اللعبة مع زملائهم، كما نظمت جلسات تساعد الطفل على بناء الشخصية. وانضم بعض الأطفال لدورة التايكواندو، في حين فضل آخرون المشاركة في دورات المحاسب الصغير وبرنامج التحدي والهدف، وبرنامج أسرار لغة الجسد، وبرنامج تشكيل الآكريليك وورشة السيراميك وبرنامج التسامح الإيجابي، وبرنامج المفكر المبدع.

 

يذكر أن شبكة فروع "مكتبة دبي العامة" تتضمن ثماني مكتبات للكبار وسبعة للأطفال، إضافة إلى قاعات متعددة الأغراض وقاعات دراسية. وتتصل فروع المكتبة ببعضها البعض بأنظمة الكمبيوتر التي تربطها بمكتبات حديثة أخرى ما يتيح للأعضاء فرصة الاطلاع على مجموعة كبيرة من الكتب التي تغطي طيفاً واسعاً من المواضيع، باللغتين العربية والإنجليزية.

 

للمزيد من المعلومات حول مبادرات ومشاريع الهيئة يمكن زيارة الموقع www.dubaiculture.gov.ae 

أو متابعة صفحتنا على الفيسبوك  www.facebook.com/DubaiCultureArtsAuthority

وتويتر @DubaiCulture

ويوتيوب www.youtube.com/user/DubaiCulture

وإنستغرام @dubaiculture.

ولينكدإن: https://www.linkedin.com/company-beta/6043316/