البيانات
الصحفية

"دبي للثقافة" تسلط الضوء على حرفة سف الخوص من خلال مهرجان "دبي وتراثنا الحي"

 05/03/2018

  • "دبي للثقافة" تسلط الضوء على حرفة سف الخوص من خلال مهرجان "دبي وتراثنا الحي"
  • "دبي للثقافة" تسلط الضوء على حرفة سف الخوص من خلال مهرجان "دبي وتراثنا الحي"
  • "دبي للثقافة" تسلط الضوء على حرفة سف الخوص من خلال مهرجان "دبي وتراثنا الحي"
  • "دبي للثقافة" تسلط الضوء على حرفة سف الخوص من خلال مهرجان "دبي وتراثنا الحي"
  • "دبي للثقافة" تسلط الضوء على حرفة سف الخوص من خلال مهرجان "دبي وتراثنا الحي"

"دبي للثقافة" تسلط الضوء على حرفة سف الخوص من خلال مهرجان "دبي وتراثنا الحي"

 

تحت شعار "عين على التراث الثقافي الإماراتي"، ستقام النسخة الثامنة من المهرجان لمدة ستة أسابيع بالشراكة مع القرية العالمية

 

 

[دبي - الإمارات العربية المتحدة، 05 مارس 2018] - تحتفل هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة المعنية للثقافة والفنون والتراث في الإمارة، بالنسخة الثامنة من مهرجان "دبي وتراثنا الحي" الذي انطلق في 1 مارس وسيستمر حتى 7 أبريل 2018 في القرية العالمية تحت شعار "عين على تراثنا الثقافي الإماراتي"، مع التركيز على تثقيف الجمهور حول الحرف اليدوية التقليدية والتراث في دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

وخلال الفترة من 1 مارس وحتى 8 مارس، يقوم القائمون على المهرجان بتقديم المعلومات والرد على أسئلة الزوار حول (سف الخوص)، وهي من الحرف اليدوية الأصيلة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وخاصة في المناطق التي تكثر فيها زراعة النخيل. وتتضمن ورشة العمل مقدمة عن الحرفة، إلى جانب التعرض لمفهومها وتاريخها وأصولها من الموارد الطبيعية واستخدامها. وخلال هذا الأسبوع، يقوم الحرفيون أيضًا بتعليم الناس كيفية جمع المواد الخام وشرح مختلف خطوات النسيج.

 

ويقام خلال هذا الأسبوع أيضًا العديد من الأنشطة الثقافية الأخرى، بما في ذلك الرقصات الشعبية التقليدية، مثل رقصات العيالة والحربية واليوله والرزفه، فضلاً عن فن الليوا. ويستضيف مركز عمر بن الخطاب، الذي يعد أحد مراكز التنمية التراثية في دبي، العديد من الأنشطة، بما في ذلك لوحة "عام زايد" ومجموعة متنوعة من الفنون الشعبية والتقليدية.

 

يشار أن مهرجان دبي وتراثنا الحي لهذا العام يقام بالتعاون مع القرية العالمية، وجمعية الفنون الشعبية، إضافة إلى مراكز دبي للتنمية التراثية التابعة لدبي للثقافة.

 

يذكر أن دبي للثقافة تلتزم بإثراء المشهد الثقافي، انطلاقًا من تراثها العربي، وتعمل على مد جسور الحوار البنّاء بين مختلف الحضارات والثقافات، والمساهمة في المبادرات الاجتماعية والخيرية البنّاءة لما فيه الخير والفائدة للمواطنين والمقيمين في دبي على حدٍ سواء.

 

للمزيد من المعلومات حول مبادرات ومشاريع الهيئة يمكن زيارة الموقع :www.dubaiculture.gov.ae

أو متابعة صفحتنا على الفيسبوك  www.facebook.com/DubaiCultureArtsAuthority

وتويتر@dubaiculture

ويوتيوب www.youtube.com/user/DubaiCulture

وإنستغرام @dubaiculture.

ولينكدإن https://www.linkedin.com/company-beta/6043316/